حماس تكشف عن "مساع جديدة” لتحقيق المصالحة الفلسطينية

وزير داخلية فرنسا: الإسلام دين تسامح لكن يجب محاربة التطرف
12 نومبر, 2020
انفجار مطار عدن: الحكومة اليمنية تتهم الحوثيين وإيران بالوقف خلف الهجوم
9 جنوری, 2021

حماس تكشف عن "مساع جديدة” لتحقيق المصالحة الفلسطينية

غزة- "القدس العربي”:

كشف رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، عن مساع جديدة لاستئناف الحوار الوطني من أجل إنجاز المصالحة لتحقيق الوحدة الوطنية.

وقال هنية في تصريح صحفي: “إننا نجري اتصالات داخلية وخارجية من أجل إنجاح هذه الجهود والتحركات لاستكمال ما بدأناه من خطوات في حوارنا مع الإخوة في حركة فتح والفصائل الوطنية والإسلامية لإنجاز متطلبات الوحدة عبر إعادة بناء المؤسسات القيادية الفلسطينية”.

وأكد أن مساعي بناء المؤسسات الفلسطينية تسمل منظمة التحرير، والسلطة الفلسطينية، على “قاعدة الشراكة والتوافقات الوطنية وفق إرادة الشعب الفلسطيني في أماكن تواجده كافة في الداخل والخارج عبر انتخابات حرة ونزيهة”.

واعتبر هنية أن الوحدة تمثل “حجر الزاوية والركن الأساس في مواجهة الاحتلال الصهيوني ومخططاته الرامية إلى تصفية القضية الفلسطينية وشطب حقوقنا في الأرض والمقدسات والعودة”.

وجاء تصريح هنية، بعدما منيت جهود المصالحة الأخيرة مع حركة فتح، بالفشل خلال جلسة حوار عقدت في العاصمة المصرية القاهرة، في 16 نوفمبر من العام الماضي، حيث جاء فشل الجلسة، واختلاف قادة الحركة، بعد توافق في وجهات النظر جرى التوصل إليه في جلسة سابقة عقدت في شهر سبتمبر في مدينة اسطنبول التركية.

وجاء الفشل بعدما عادت حركة حماس، وطالبت بإجراء الانتخابات الفلسطينية بشكل متزامن، بعد أن وافقت في اسطنبول على عقد الانتخابات بشكل متتالٍ، تبدأ بالانتخابات التشريعية، ثم تتلوها الانتخابات الرئاسية وانتخابات المجلس الوطني، في مدة ستة أشهر.

وعقب فشل جلسة الحوار التي عقدت في القاهرة، تبادل قادة فتح وحماس المسؤولية عن عدم تحقيق التوافقات، لكنهم أكدوا وجود اتصالات من أجل التوصل إلى حل للانقسام الحاصل منذ عام 2007، يضمن توحيد المؤسسات الفلسطينية، والنظام الفلسطيني، في الضفة وغزة.

بشار إلى أن حركتي فتح وحماس، سبق وأن وقعتا العديد من الاتفاقيات، التي اشتملت على وضع تصورات واضحة لإنهاء الانقسام.